دورة التناغم الجنسي/ 2016 / أون لاين للدكتورة ناعمة / التسجيل مفتوووح/2000
إضافه إهداء
- الإهدائات >> إدارة التفعيل الي هااااااااااام للتوضيح : جميع الاشتراكات في جميع الدورات ستبقى مستمرة وفعالة حتى نهاية عام 2016 ترتيل الي استاة ناعمة : شكرا ع الافكار الرائعة والنبيهات الضرورية لعام 2016 جزاك الله خيرا ناعمة

صفحة 1 من 20 1234511 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 97
  1. #1
    استشارية العلاقات الزوجية والعناية بالحياة. الصورة الرمزية الدكتورة ناعمة
    التسجيل
    22 - 10 - 2009
    المشاركات
    5,590

    افتراضي دورة التناغم الجنسي/ 2016 / أون لاين للدكتورة ناعمة / التسجيل مفتوووح/2000






    دورة التنــــاغم الجنـــــــــسي




    أهم وأدق الأسرار في عالم الرجل
    ستكتشفين اسرار ما يأسر لبه، ويثير أعجابه،
    ستفهمين الرجل أكثر من أي وقت مضى.




    التناغم الجنسي، يعني ان يسري كل جنس في مساره متناغما مع الجنس الأخر، لا يطغى عليه ولا يمحوا خصائصه، وإنما يتكامل معه ليصنع تلك السنفونية الرومانسية الرائعة، الذكر الذي خلق ليحب الانثى، والانثى التي خلقت لتعجب بالرجل، هذين الجنسين الوحيدين الذين خلقا في هذا العالم ليحبا بعضيهما، ويتناغما ويتكاملا، ولا غنى لأحدهما عن الاخر، فكلاهما خلقه الله بحاجات واحتياجات لا تكتمل ولا تشبع إلا مع الاخر، فما يحتاجه الذكر تمتلكه الانثى وما تحتاجه الانثى تجده عند الذكر،



    يسير كلا من الذكر والانثى في هذا العالم منذ لحظة الميلاد بحثا عن من يكمله ويغذي احتياجاته بين النساء، إن حرص الرجل على البحث عن انثى، عبر كل الوسائل المتاحة له في مجتمعه إنما لدليل كبير على حاجته الماسة لها، وحاجتها هي الاخرى الماسة له، إنهما لا يكتملان ولا يشعران بالاستقرار إذا كان احدهما بمعزل عن الاخر،



    يدرك كلا منهما حاجته للطرف الاخر ويعي ذلك في سن مبكرة جدا، ويستشعر الود والرغبة الملحة في البقاء معه، منذ نعومة اظافره، ثم يشب وتبقى حاجته موجوده، إما ان يشبعها بطريقة طبيعية ويتواصل عبر المدرسة أو الانشطة المختلفة مع الفتيات فيشعر بنوع ما من الاشباع،



    حينما يبدأ الشاب في ابصار الفتيات ... فإنه يريد ان يرى فتاة تعني فعلا انها فتاة، ولهذا فهو غالبا لا يشعر بالانجذاب أو الفضول لمعرفة تلك الفتاة التي كانت تلعب معهم منذ الطفولة العاب الصبية، والتي ترتدي كما يرتدي الفتيان، وتتصرف مثلهم، فهي لا تشعره بذكورته، إنها ببساطة تثير لديه الشعور بالاضطراب، بينما تبدأ هرموناته الذكريه في الازدياد، ويشعر برجولته تنموا وتعلوا حينما يقف أمام فتاة تتفجر انوثة، فملامح جسدها تعلن عن انوثتها بكل الطرق، صدرها البارز المختبأ بخجل تحت قميصها الحريري الرقيق، وجهها الناعم مع الخدود الحمراء الخجلة، شعرها اللامع الطويل المنسدل على كتفيها، خصرها الناحل المتمايل، حوضها العريض الأصغر من كتفيها الضيقين، ... إلخ،...




    ما أن يرى الشاب هذه العلامات حتى يصرخ عقله بسعادة وجدتها وجدتها، إنها الانثى التي ابحث عنها، إنها تشبه المواصفات الفطرية، التي تحتويها قائمة الصفات الانثوية التي يعرفها عقلي عن الانثى، فيبدأ جسد الشاب في الاستجابة لتلك الانثى لكي يثير اعجابها، فيستجيب ذلك الجسد المهيأ لهذا الموقف غريزيا، فيفرز هرمون الذكوره، بكميات كافية لتجعله يشعر بالفخر بذكورته، ويسير مستعرضا لفحولته، فتراه يرفع امامها ساق ويقف على أخرى، أو يعيد ظهره إلى الوراء لتبرز عضلات صدره، وسعة كتفيه، أو يرفع رأسه قليلا لتبدوا لحيته الجذابه معلنة عن قوته الجنسية، كل هذا قد يحدث في لحظات ومجتمعا معا في نفس الوقت، أو قد يحدث كل على حده،



    وما ان ترى الفتاة هذا الاستعراض، حتى تشعر بالفخر، فهي بغريزتها تفهم ان استعراض الرجل لذكورته نابع عن اعجابه، ورغبته في لفت انتباهها وكسب اعجابها، فتبدأ هي في المقابل في استعراض انوثتها اكثر، لتشعره بموافقتها، ورغبتها في ان يبدأ خطوة في سبيل التواد أو التعارف.



    الهرمونات التي بدأت عملها بتأسيس الأعضاء التناسلية للجنين، والتي اعطته هويته الجنسية، فهذا مولود ذكر، وهذه مولودة انثى، تهدأ وتأخذ اجازة، وتترك جسد الصبي كالفتاة، حتى سن المراهقة، ....
    حيث تعود الهرمونات لتكمل عملها في عالم الهوية الجنسية، ولتجعل الصبي الصغير يتحول إلى شاب وسيم، والصبية الصغيرة تتحول إلى فتاة فاتنة، ويصبح من السهل تفريق الصبي من الصبية من النظرة الأولى مهما كانت الملابس التي يرتديانها متشابهة،



    فالفتاة تتميز بوجهها الاملس الناعم الرقيق، ثم بتفاحتين صغيرتين تبرزان على مقدمة صدرها، لا يمكنها اخفائهما، وحوض انيق يتوضع امام مؤخرة مشدودة،
    والشاب تبدوا اثار لحيته وشاربيته واضحة مهما حلقهما، كتفيه العريضين، وصدره المقوس للأمام كالدرع وصوته الجهوري الأجش الذي يعلن عن وجوده ....!!!!!



    يتمتع الذكر يا غاليتي، بجهاز قراءة خاص، العين ترى، والعقل يميز، ويفسر ويرصد ويقارن، ثم يصدر حكمه ويملي ما يتوجب على الانسان سلوكه،
    كل هذا في ثواني معدودة،



    يولد الرجل وفي دماغه منذ ولادته برنامج فطري يحتوي على قائمة بمواصفات الأنثى الطبيعية، ورغم ان هذه الخريطة او القائمة لا يمكن رؤيتها او قراءتها بالعين المجردة، إلا ان العلماء علموا بوجودها، ورصدوا ما تحتوي عليه، من صفات، إنها الصفات البدائية للانثى الطبيعية، ومنها على سبيل المثال لا الحصر:
    المظاهر الجسدية، ....!!!! أي كيف يبدوا مظهر الانثى الحقيقية المكتملة، الصدر البارز المكتنز الجميل، الحوض المستدير والارداف المستديرة الكتف الضيقة، الخصر الناحل الشعر الطويل، هناك بالتأكيد الكثير من الصفات الأخرى الثانوية، إلا ان هذه هي الصفات الاساسية التي يرغب الرجل في رؤيتها ليقرأ عقله ان من تقف امامه انثى،



    وبالتالي فإن الكتف العريضة ككتف الشباب تشوش قراءة الرجل لأنثاه، الصدر الضامر المتهدل أو الصغير غير النامي، يعيق قدرته على ادراك انوثتها، الخصر المختفي تحت ارطال الدهون المتكدسة يدفعه إلى الهرب لا يمكنك هنا ان تلومي الرجل،



    ولعلك تتسائلين الآن، ترى ما علاقة الرجل، وبرنامجه الفطري بالخصر الناحل، أو الثدي المكتنز...؟؟!!!

    إن برنامج الرجل الفطري للبحث عن صفات الانثى النقية، يقوم على اساس ان الانثى المطلوبة يحب ان تتمتع بالخصوبة، فالهدف من علاقة الرجل بالمراة في هذه الحياة هو انجاب الاطفال اولا، مع اهداف اخرى بالتأكيد لا سبيل هنا لذكرها، لكن الهدف الاساسي هو التكاثر، وبالتالي فقد اودع الله في كلا من الذكر والانثى، خرائط خاصة، تعمل في اللاوعي على رصد مظاهر الخصوبة في الطرف الآخر، ومظاهر الخصوبة تعتمد على صفات وقائمة طويلة يولد بها الانسان غالبا ( فطرية) بالاضافة إلى قائمة اخرى ( مكتسبة ) اجتماعيا.


    المهم بأن هذا البرنامج الذي يوجد في دماغه، يجعله يرى كل امرأة خصبة جميلة، اي أن كل امرأة تتمتع بالخصوبة والقدرة على الانجاب يراها الرجل جميلة، هو لا يعلم انها خصبة، ولا يعلم إن كانت قادرة على الانجاب أم لا، لكنه يشعر انها جميلة، ولهذا يفضل الرجل المرأة ذات الخصر الناحل، وقد اثبتت الدراسات الحديثة ان المرأة التي لا تتمتع بخصر صحي وجميل، تقل غالبا نسبة قدرتها على الحمل، وغالبا ما تعاني النساء السمينات من مشاكل في القدرة على الانجاب...!!!!

    فالله الذي خلق الانسان، يعلم بخفاياه، ولهذا فإن الرجل مزود بجهاز يدفعه إلى التعلق والاعجاب بالنساء النحيلات او ذوات الخصر الضامر، لأن ذلك من شأنه ان يزيد فرصة الحمل والانجاب، ويخدم أحد الاهداف الذي قامت من اجله العلاقة، ألا وهو التكاثر،

    ولنفس السبب أيضا، يميل الرجال إلى الاعجاب بالفتيات ذوات الأثدية الكبيرة البارزة، فالرجال يأكدون أنهم يصبحون منومين أو ممغنطين، عندما يشاهدون فجأة ثديين في غاية الجمال والكمال.

    ذلك لأن الثدي الجميل، المكتنز والممتلئ، يبشر بأم حنونة، رؤؤم، وقد وجد ان المرأة ذات الصدر الصغير او غير مكتمل النمو تكون اقل خصوبة في المقابل، ولسنا بحاجة إلى المزيد من التفسير، فكما بدأت في هذه الدورة، إن ما يسهم أو ما يدفع بمعنى اصح، الجسد إلى النمو والتطور الجنسي، ويجعل من الطفلة الصغيرة تتحول إلى شابة جميلة، وفاتنة هي الهرمونات، والهرمونات ذاتها هي المسؤولة عن الخصوبة، فإن كانت تلك الهرمونات قاصرة عن دعم مظاهر الانوثة في الفتاة، فهي أيضا قد تكون قاصرة عن دعم خصوبتها، واستعدادها الطبيعي للحمل والولادة،



    تدرك المرأة تلقائيا وبفطرتها ان الرجل يهتم اكثر بالفتيات ذوات الأثدية الجميلة مكتملة النمو، ويجدن هذا النوع من النساء اكثر اثارة وجمالا، بينما المرأة التي لم ينموا صدرها بالشكل الكافي، فإنها غالبا ما تصاب الخيبة وتشعر بالنقص، هذا فضلا عن انها تعاني من الحرمان، الصدر الكبير الجميل والمشدود، يزيد من ثقة المراة في نفسها، ويجعلها تثق ايضا في انوثتها وقدرتها على اثارة الاعجاب، فهي في قرارة نفسها تعلم ان الثدي الجميل مطلب كل رجل،


    لكن في النهاية ليس عليك ان تكوني بصدر كبير المهم ان تكوني بثديين جميلين، ايا كان حجمهما المهم انهما متناسقين وجميلين، وبصحة جيدة، فليس عليك ان تلجئي لعملية تكبير صدر لست بحاجة إليها، فصحتك هي اهم واغلى من اي شيء أخر المهم ان يكون مظهر ثدييك جذابا، وفي دورة الجاذبية والجمال أتحدث بالتفصيل عن جمال هاتين التفاحتين.


    ليس هذا فقط ما يحتوي عليه برنامج الرجل الباحث عن شواهد الانوثة، بل هناك ايضا الحوض، وليس المؤخرة كما يعتقد البعض، فعلى الرغم من ان المؤخرة تثير الرجل وبشكل خاص عند الجماع ( بالوضع الفرنسي) فإن اتساع الحوض، هو ما يجذب الرجل للمرأة بينما مؤخرتها تثيره، فاتساع الحوض ايضا يعد في شيفرة الرجل الباحثة عن الانوثة يعد علامة من علامات الخصوبة، أي ان المرأة التي تتمتع بحوض متناسق وذا اتساع طيب، هي اكثر خصوبة، وصحة، وبالتأكيد كل امرأة لديها ذلك الحوض وليست بحاجة إلى ان تلجأ إلى تكبير حوضها، لكن الأمر يصبح مشكلة حقيقية في حالة السمنة، حيث ان سمنة منطقة البطن او الارداف بشكل مبالغ فيه، يشوش ذلك المظهر المتناسق للمرأة والذي يظهر جمال حوضها مقارنة بضيق خصرها.


    وأخيرا
    الوركان، إنهما رمز من رموز الانوثة، كما أنهما في الوقت نفسه رمز من رموز الإثارة الجنسية، ويمكن الحديث عنهما كلما تحدثنا عن حوض المرأة فهما شيء واحد في مقاييس الاثارة الجنسية، يميل الرجل على عكس ما هو متوقع إلى الوركين المكتنزين، العريضين نوعا ما، لكن لا أقصد المبالغة حينما اقول العريضين، إنني اقصد فقط أن لا يكونا ضيقين كحوض الرجل، بل ثمة تناسق بينهما وبين ما يعلوهما من ضيق في الخصر، إذ تمكن العلماء اخيرا من اكتشاف العلاقة الوثيقة بين وركي المرأة والسلوك الجنسي للرجل، إذ تبين أن صاحبات الأوراك المكتنزة لديهن حرية ونشاطا جنسيا اكبر من صاحبات الأوراك الضيقة، وفي المقابل فإن برنامج الرجل الفطري يتعرف عليها وينجذب إلى صاحبة الاوراك العريضة نوعا ما، لانها الاكثر قدرة على انجاب اطفال اصحاء من صاحبات الأوراق الضيقة، فرحم المرأة يتضاعف حجمه أثناء الحمل، ليصبح 30 مرة أكبر من ما كان عليه، بينما ضيق الوركين قد يعيق عملية الحمل أو الولادة، ومن هنا فإن جهازه الفطري يدفعه إلى الإعجاب بالنساء ذوات الاوراك العريضة، ...!!!!

    لكن المقاييس هنا تختلف من ثقافة إلى اخرى ومن زمن إلى أخر، فالوكين الكبيرين اكثر من اللازم أو إن كان يعلوهما خصر تغطيه الدهون، لا يكاد يكون جذابا، ذلك لأن جمال الوركين وعرضهما نسبي ويجب ان يتناسب مع قوام المرأة ككل، أي ان النساء الرشيقات، لسن محتاجات إلى وركين كبيرين، بل متناسقين مع اجسادهن، وهذا مثال جيد:


    وفي العادة تقوم المجلات بإجراء استفتاء لإطلاق ألقاب معيّنة على النجوم منها الأجمل في العالم،
    الأكثر إثارة في العالم وغيرها، إذ قام عدد من العلماء ومن خلال دراسة معمّقة بوضع علامة اعتُبرت هي الأساس في احتساب العلاقة بين الوركين والطول عند المرأة، واشارت الدراسة إلى اعتبار العلامة المثلى للمرأة تساوي 0,7 ، بحيث أنّ المرأة التي تحصل عليها تكون مشيتها كاملة ومثيرة.


    من جهة اخرى فإن ذوات الاوراك الجميلة، أكثر حرية، وامتاعا في العلاقة الجنسية، ويعتقد العلماء ان لهذا علاقة بلا وعي المرأة، فهي في اللاوعي، وفي برنامجها الجنسي الخاص، والذي يقابل برنامج الرجل الفطري، لديها في برنامجها ما يدفعها إلى الجماع بلا خوف من الانجاب، حيث ان جسدها مهيأ لاحتمال الحمل والولادة بلا مخاوف على صحتها، ...!!!!!

    تتميز المرأة العربية، بأوراك أكبر حجما وأجمل من نظيرتها في المجتمعات او الثقافات الاخرى، لكن ما يجعلها تفقد جاذبيتها هي خسارتها لمحيط الخصر، بسبب سمنتها، بينما في الدول الأخرى نسبة السمنة اقل نظرا لما تمارسه النساء هنا من انشطة ورياضات، وبالتالي يبدوا جسدها اجمل، ووركيها مهما كانا ضيقين، يبدوان اكثر جاذبية بسبب ضيق الخصر ونحوله الذي يبرز الوركين في حالة جذابة مهما بدا ضيقا او صغيرا.


    لحظة من فضلك........ ثمة ملاحظة مهمة عليك ان تعيها هنا:

    لأني قضيت فترة طويلة في هذا المجال، ولدي خبرة كبيرة جدا في ما قد تفكر بعض المنتسبات، حول الوركين المكتنزين، فإني احذر من ان تعتقدين ان المقصود بالوركين المكتنزين السمنة، أو تراكم الدهون في هذا المنطقة، ...!!!! فلا أنا ولا الباحثين قصدوا هذا، وبالتالي لا تركني إلى الراحة والكسل، وتقولين جيد، إذا فالرجل يحب هذه الدهون التي تراكمت في وركي إذا ليس عليا سوى الاسترخاء، غير صحيح، فالامر لا يتعلق بالدهون، بل باتساع الوركين، وتناسق حجمهما مع الخصر.

    خطأ X خطأ،


    الوركين المكتنزين، يقصد بهما البارزين، بالقليل من العظل...
    وبالتالي فالوكين الذين ينتهيان إلى الاعلى بمؤخرتين ذابلتين مترهلتين، لا يمثلان اية جاذبية...!!!
    الوركين اللذين تغطيهما ارطال الدهون، وبشرة البرتقال، وكتل السيلوليت، غير مقبولين ولا يمثلان اية جاذبية بل تنفير...!!!
    ثم لا تتذمري، لان كل شيء يمكن القيام به، كل شيء، يمكنك الحصول على ساقين جميلين إن شئت، إلا ان كان الكسل هو حليفك في الحياة، وصديقك الاوحد، فلن تحصلين على أي شيء يذكر.


    إنه اتساع الحوض، الذي يعلوه ذلك الخصر الناحل المزموم، ثم استدارة الصدر، إنما هو المشهد الاسطوري الذي يبحث عنه كل رجل في انثاه، ويريده ويعتبره مطلبه الأول، ولهذا لا يكاد الرجال يمسكون انفسهم أو يضبطون مشاعرهم أمام هذا النوع من الأجساد الانثوية،

    ..... جيد، يبدوا انك اكتشفت للتو بعضا من اسرار الرجال، ... في الواقع هذا ليس سوى موضوعا صغيرا من فصل واحد من دورة تحتوي على 12 فصلا يتحدث عن ذات الاسرار، عن كيف يرى الرجال النساء، وعن خريطة الجاذبية الجنسية التي تجعل كلا من الرجل والمرأة ينجذب كلا منهما للاخر، بالتفصيل وبالكثير من المعلومات الغريبة وغير المتوقعة،

    إن كنت غاليتي قد احترت كثيرا حول ما يجذب رجل إليك، فمع هذه الدورة ستكتشفين كل الاسرار، وستصبحين وبسرعة تقرئين كل افكاره حول ما يجذبه وما لا يجذبه، وستعرفين ايضا كيف تتحولين من امرأة عادية إلى فاتنة طاغية الجاذبية متدفقة بالانوثة،


    هذه الدورة هي الانسب لكل امرأة تريد استعادة انوثتها، وتبحث عن الطريقة، ولكل فتاة تحلم بان تصبح مثيرة طاغية الفتنة والاغراء، ... التناغم الجنسي دورة تحوي العديد من الاسرار الدقيقة، فهي تتحدث عن الشيفرات والخرائط الجنسية لكلا الجنسين بمنتهى الدقة والتفصيل....

    اكتشفي خريطة الاثارة في دماغ الرجل، واكتشفي ايضا خريطة التناغم بين الجنسين، وكيف تصلين إلى المرحلة التي يقرأ كلا منكما افكار الأخر في التواصل الحميم، واصعدي معه على البساطة السحري إلى عالم الخيال الجنسي واكتشفي ادق عقدك وأجمل احلامك، ... وأدق عقده هو أيضا وأجمل احلامه، إنها الدورة الصديقة، التي تقف معك بمعلوماتها الساحرة الغريبة لتكشف كل الغموض الذي تعانينه، او عانيته يوما، حول الجنس الآخر، او حول أفكار الجنس الاخر نحوك ... انعمي بوضوح الرؤية، وتمتعي بالفهم الدقيق للامور، فالفهم قوة، كوني قوية في عالم التناغم الجنسي ... كوني صاعقة في الادراك، مع دورة التناغم الجنسي ...




    التسجيـــــــل في هذه الدورة

    مفتوووووووووووح حاليا

    ولغاية يوم 31 / أغسطـــس / 2016 ميلادي
    الموافق 28 / ذي القعدة / 1437 هجري


    وهذه آخر فرصة للتسجيل في هذه المجموعة

    نوع الدورة: اون لاين على صفحات الموقع
    الدورة خاصة بالعلاقة الزوجية الحميمـــــة
    للمتزوجـــــــــــــــــــــــات فقــــــــــــــــــط


    سعر للدورة:(2000) درهـــم اماراتـــــــــي
    للتعرف على طريقة التسجيل اضغطي هنا


    وفري واقتصدي عبر التسجيل المبكر

    بادري بالتسجيل قبل ارتفاع سعر الدورة
    حيث من المقرر ان يزيد سعرها بنسبة 50% قريبا


    بمجرد الاشتراك في الدورة يمكنك قراءتها والمشاركة
    بها وحل التدريبات ومتابعة الاضافات الجديدة حتى نهاية عام 2017


    http://www.dna3ma.com/vb/showthread.php?t=381389





  2. #2
    ملكة الصورة الرمزية aream
    التسجيل
    02 - 01 - 2009
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    31

    افتراضي


    الله يسعدك دنيا واخرة

  3. #3
    ملكة الصورة الرمزية ايام الصبا
    التسجيل
    25 - 05 - 2009
    الدولة
    ارض الله وبلد رسوله
    المشاركات
    81

    افتراضي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    انا عضوة في الدورة وبصراحة جداً سعيدة فيها رغم انها في البدايات الا انها رائعة بمعنى الكلمة

    وانصح بها جداً



    ولكم كل الشكر

  4. #4
    ملكة
    التسجيل
    25 - 07 - 2012
    المشاركات
    1

    افتراضي


    شكرا لك دكتورة..

  5. #5
    ملكة
    التسجيل
    20 - 11 - 2010
    المشاركات
    4

    افتراضي


    صباح الورد ...
    انا سعيدة جدا بما اتعلمه من قصص وعبر في هذه المملكة وأشكر الاستا


 

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •