هل اشتقتم لشما أكثر أم لهزاع ....؟؟

أم اشتقتم لي كما اشتقت لكم أيضا ؟؟

كلها ايام قليلة ونكمل معا احداث رواية شما وهزاع الشيقة مع مواقف استثنائية، وأجواء رومانسية تفوق ما قرأتموه عبر الجزء الأول أو الثاني، احداث لا يمكن ان تنسونها مدى حياتكم، وسترفع من سقف تطلعاتكم في الحب وستجعل كل واحدة منكن تشعر كما لو كانت عاشقة فعلا وعلى أرض الواقع، ...

رواية شما وهزاع التي عشقتموها قريبا ستغمركم عشقا ....

والآن تابعي الجزء الثالث على هذا الرابط ...

https://www.drna3ma.com/vb/showthread.php?t=389535