محبوبي .. والفتيات حوله
إضافه إهداء
- الإهدائات >> الدكتورة ناعمة الي : بمناسبة اليوم الوطني لوطني دولة الإمارات العربية المتحدة، فإن جميع الدورات (اون لاين) بنصف السعر، اقرئي السعر المكتوب وادفعي نصفه، منذ 2 ديسمبر و حتى 13 ديسمبر2017، واشتراكك في الدورات سيستمر حتى نهاية عام 2018، عاما سعيدا للجميع. الدكتورة ناعمة الي : جميع الاشتراكات في الدورات ستبقى مستمرة وفعالة حتى نهاية عام 2018 ولا حاجة إلى مراجعة ادارة التفعيل، حيث يتم تجديد الاشتراكات تلقائيا.

النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1

    التسجيل
    12 - 12 - 2006
    المشاركات
    5

    افتراضي محبوبي .. والفتيات حوله


    محبوبي والفتيات حوله


    الحلقة الأولى


    سحر في أوائل العشرين من عمرها ، شابة رشيقة بيضاء ، بملامح عربية جذابة ، التحقت بالجامعة مؤخراً لتتعرف على مجموعة جديدة من الزميلات
    مع مرور الايام اصبحت علاقة سحر بنهال قوية جداً فكل منهما لها شخصية فريدة ومميزة فيبدو انهن كتومات في الحب مرادهن صعب فيه ..

    كانت سحر تحب قريب لها يسكن في الخارج مع اهله لطبيعة دراسته واعمال والده ، يأتي في نهاية السنة الدراسية مع اهله لزيارة الاقارب ..
    لكن العطلة هذه مختلفه فمجموعة من الاقارب وعوائلهم قرروا الذهاب للخارج ليقضوا الصيف مع سلطان وأهله ..

    أثار الموضوع غيرتي فالسفر للخارج يعني ان تقضي الفتيات اوقاتهن مع سلطان وباقي الشباب من العائلة..

    هل سيقع في حب إحداهن ؟

    كان هذا السؤال يؤرقني كثيراً

    وكنت اقضي الصيف على جمر الغيرة بينما الجميع يستمتع بوقته هناك..


    وحين انقضت العطلة جائتني الأخبار ..

    كانت سعاد تحدثني بحماس عن باريس مدينة الحب كما يقال وان الاجواء فيها عليلة يقضون المساء في المقاهي يسمرون حتى قريب الفجر ..

    قالت سعاد: لم اكن اتوقع ان سلطان بهذه الطيبة
    انه جذاب وكريم الطباع
    فكنت اجاريها والنار في جوفي: اذن كيف كانت الامسيات ؟
    سعاد: لا أخفيك اني كنت احاول التقرب اليه كثيرا ولكنه ودود ومتحفظ نقضي الوقت في المقاهي نتبادل الاحاديث وحين احاول الاقتراب منه وملامسته فهو يحافظ على اتزانه وكأنه لا يشعر بي
    أنا: كيف فعلتها واقتربت منه جسدياً
    سعاد: في الحقيقة لم اتمالك نفسي وجدت اني منجذبه له لا أعلم كيف ولماذا
    لكن يبدو لانه يصغرني بالعمر اعتبر قربي منه من باب الاخوة ، او شي من هذا القبيل


    طال حديثها وكل كلمة ترميني بشرر ، كيف تجرأت على كل هذا ونحن من العوائل المحافظة ....!!

  2. #2

    التسجيل
    12 - 12 - 2006
    المشاركات
    5

    افتراضي الحلقة الثانية






    اذا سعاد خصمي وسأناله منها ، سعاد تكبر سلطان بفارق سنوات عديدة ربما لم يكترث لما فعلت لانه يرى انها جريئة تكبره بالعمر فتقبل ذلك ، وربما أثرت افعالها في نفسه ولكنه فضل ان بأخذ وقته بالتفكير فيها حتى يقع بحبها..

    انني في دوامة الغيرة والغضب تجتاحني مشاعر عنيفة ..

    فاستعنت بنهال صديقتي واخبرتها بما حدث ولانها تعيش تجربة حب مماثلة ربما اخذ منها بعض الحلول..


    اقترحت علي ان أبدا مراسلته عبر الايميل وتهنئته في عيد ميلاده والاعياد الاخرى شيئاً فشيئاً حتى يقع في حبي..


    طلبت مني ان اكون متزنه في البداية . اجذبه نحوي بأسلوب راقي..

    كان لسلطان اخ في المرحلة المتوسطة يحب ان يقضي الوقت معنا في غرفة العائلة حيث تجلس جدتي والقريبات، فاستعنت به للحصول على ايميل سلطان الخاص ..



    اليوم مساءاً حيث لا يمكنني الانتظار أكثر بدأت مراسله الحبيب وقلبي بخفق من شدة التوتر فالعائلة محافظة لاتقبل اقامة العلاقات بهذا الشكل ولكن حين بلغ الحب بي مبلغ لم استطع كتمانه ..
    كتبت له بالبريد :

    مساء الخير سلطان

    كل سنه وانت بخير .. عيد ميلاد سعيد
    ارفقت معها بطاقة الكترونية مع خلفية موسيقية عذبة
    قريبتك : سحر


    لا أعلم كيف كتبتها ! وكيف أرسلتها فيبدو انني في حالة اللاوعي



    شكرتني نهال على هذة الخطوة المباركة ودعت لي بالتوفيق .



  3. #3

    التسجيل
    12 - 12 - 2006
    المشاركات
    5

    افتراضي الحلقة الثالثة


    كنت انتظر الرد على أحر من الجمر
    فمنذ ان ارسلتها وانا اراقب البريد كل دقيقة ،

    مرت الساعات ثقيلة بطيئة جداً وانا بين الترقب والشوق وبين الخوف والامل .. واسئلة كثيرة وخواطر تراودني


    غلبني النعاس اخيراً .. ولم أدرك الا الساعة العاشرة

    افقت على عجل وكأنني لم أنم شيئاً
    اسرعت لفتح البريد الالكتروني .. وهاهو اشعار عن رسائل جديدة .. تسارعت دقات قلبي حين رأيت اسمه:


    اهلا وسهلا .. صباح الخير
    اسعدني تواصلك واهتمامك عزيزتي سحر
    طابت ايامك كلها ودمتي بخير .


    سلطان



    طابت ايامك كلها ودمتي بخير

    طابت ايامك كلها ودمتي بخير

    ظلت هذه العبارة تتردد في أذني وكأني أسمعها بصوته ..
    .

    ماأرق اسلوبه ومااجمله ، يبدو انه حقاً فرِح برسالتي
    كنت في حماس شديد فاتصلت بصديقتي نهال واخبرتها برسالته ، فرحت لأجلي كثيرا وقالت لي ناصحة:


    يبدو انه سعيد بتواصلك فشاب مثله اعتاد على مخالطة الفتيات في الخارج فربما اعطته التجارب نظره ثاقبة في اختيار شريكه حياته .. فكوني حذرة لا تكثري الرسائل والاتصال حتى يبادلك هو الشعور الحقيقي كوني على تواصل مهذب وستفتح لك الابواب .. فالإتزان مطلوب دوماً لاتخفي مشاعرك وحكمي عقلك وقلبك معاً..


    كان كلامها غامض نوعاً ما وانا مندفعه في مشاعري تجاهه .. احببته من سنين وكتمت الحب في قلبي حان الوقت لأشاركه مشاعري ...

    ولكني التزمت بنصيحتها ومضى أسبوع على تواصلي معه .. ولم أبادله الرسائل ابداً

  4. #4

    التسجيل
    12 - 12 - 2006
    المشاركات
    5

    افتراضي الحلقة الرابعة


    في مساء الخميس حيث تجتمع العائلة بأكملها في منزل الجدة ، كنت التقي مع قريباتي نتبادل الاحاديث ..

    هاهي سعاد أقبلت لتروي لي مغامراتها ، حدثتني انها وصاحباتها على تواصل مع شاب عبر الماسنجر وحكت لي كثيرا عنه ، أخبرتها ان طريقتها وصاحباتها خاطئة فهي لا تنوي من وراء هذة المحادثات الزواج والارتباط الحقيقي وانما علاقات عابرة للتسلية وقضاء الوقت فعاتبتها على تصرفاتها وانه باب سيفتح عليها الكثير من المشاكل ، قالت انها تستخدم اسماء مستعارة وتروي لهم عنها قصص غير حقيقية فلن تقع بالمشاكل بهذة الصورة الوهمية وطلبت مني ان اشاركها المغامرة وحين رأيت رفضي الشديد

    نعتتني بالجبانة التي لا تحب المجازفة.


    يوماً بعد يوم أرى فيها الشخصية العنيدة اللامبالية

    وبعد حديثها الطويل معي

    كنت اتسائل هل ستقوم بمراسلة سلطان؟ هل تحاول اللعب عليه؟ او انها ستراسله بإسمها الحقيقي؟ ؟؟

    عدت للمنزل مرهقه ولم يخطر ببالي ان افتح البريد إطلاقاً ..

    وفي صباح اليوم التالي وبعد ان تناولت الافطار الشهي مع والدتي وبقية الأسرة ذهبت الى غرفتي لأذاكر الدروس الجامعية ولكن قبل ذلك سبقتني يداي لفتح البريد الإلكتروني حيث كانت المفاجأة ولم أصدق مارأته عيناي..


 

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •