النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: استشارة

  1. #1
    ملكة

    بيانات المشتركة

    افتراضي استشارة

    اولا جزاك الله خيرا على ما تقدمينه من مساعدة
    ثانيا اريد ان اسال كيف اقوي شخصية ابني عمره اربع سنوات ونصف شخصيته ضعيفه وخجول مع الناس مع انه في البيت العكس تماما متمرد وعنيد .. لا اعرف كيف اتعامل معه وايضا هو مقبل على دخول المدرسة واخشى عليه من التنمر والخجل خاصة انه يخشى من الصوت العالي والصراخ واعلم ان المعلمات لا بد ان يعلو صوتهن ... كيف اهيئه للخروج من دوني والدفاع عن نفسه اذا لزم الامر
    وشكر لك

  2. #2
    الطاقم الاستشاري لموقع الدكتورة ناعمة

    بيانات المشتركة

    افتراضي

    حبيبتي .. أعلمي إنّ الطفل لا يولد ضعيف الشخصية بفطرته؛ بل تصرفات ذويه هي من تزرع فيه هذا الضعف وبالأخص أنتِ لأنكِ بمثابة عالم طفلك وقدوته ولهذا يجب عليكِ غاليتي التالي :
    إختار كلماتكِ وكوني على وعيٍ بأنّ ما تقولينه لطفلك الصغير لان كل كلمة سوف يُؤثر في شخصيته.
    إستخدمي المدح كلّما قام بعمل جميل وامدحيه وأثني عليه أمام الآخرين، فهذا التشجيع من أكثر الأمور التي تُحفّز الطفل على القيام بما يُحبه ذويه ويُقوي شخصيته أيضاً.
    تتجنّبي المواقف التي من الممكن أن تتعرضي لها كأن يُقال عن طفلك أنه خائف أو جبان وأظهري حبك لطفلك واجعليه يشعر بأنه شخص مُميز، وأنّ ما يقوم به من تصرف خاطئ لا يمحي هذه المحبة مع مراعاة أن تُظهري له انزعاجك من التصرف الخاطئ حتى لا يُكرره.
    شجعي طفلك على الاعتماد على نفسه حسب عمره فمثلاً اجعله يختار ملابسه بنفسه حتى يتعلّم كيفية اتخاذ القرار التي ترتبط ارتباطاً وثيقاً بقوة الشخصية.
    حاورية واجعليه يشعر بأنّ رأيه مهم، ولا مانع من استشارته في بعض الأمور الصغيرة.
    إن قمتِ بوعد طفلك بتحقيق طلب ما عليكِ الوفاء بوعدك له حتى يبدأ بإدراك مفهوم الثقة بالآخرين.
    إزرعي ثقته بنفسه من خلال تركه يقوم بأي عمل يُحبه كأن يرسم لوحة صغيرة وتضعينها في زاوية خاصة له.
    أجيبي عن أسئلته مهما كانت صعبة.
    يجب أن يندمج طفلك بالأطفال الّذين من عمره.
    لا تقومي بضرب الطفل ولا تُوبّخيه وتهدديه كلّما قام بسلوك خاطئ؛ فهذا طفل ينتظر منك أن تُعلّميه ولا أن تعاقبية .
    أكثر المشكلات التي قد تقع فيها الأم دون انتباه هي أن تقوم بضرب طفلها أو توبيخه وتهديده أمام الآخرين إنّ هذا التصرف من أكثر الأمور التي تُسبب ضعف الشخصية للطفل، وإذا تكرّر ذلك فقد يًصبح طفلك انطوائياً لا يعرف كيف يتعامل مع الآخرين.


سياسة الإسترجاع - الشروط والأحكام - بيان الخصوصية - من نحن - إتصل بنا