الصيام و الحمل

هل الصيام آمن خلال الحمل؟



كثيراً ما يتبادر هذا السؤال في أذهان الحوامل ، و في الحقيقة ليس هناك جواب كافٍ و حاسم، بالرغم من العديد من الأبحاث الطبية التي نظرت في آثار و انعكاسات الصيام ، فإن تأثيره مرتبط بالحالة الصحية للأم الحامل .


يمكن القول لكل حامل :

ـ تستطيعين الصوم إذا كنت تتمتعين بالصحة و القوة ، و كان حملك يسير بشكل جيد .

ـ في حال كنت لا تشعرين بأنك على ما يرام بما يكفي كي تصومي، أو كنت قلقة حول صحتك أو سلامة طفلك، فتحدثي مع طبيبتك👩 حول الخضوع لفحص طبي عام قبل اتخاذ قرار الصيام.


إليك ما توصلت إليه الأبحاث و الدراسات حول الصيام في أثناء الحمل حتى الآن:

🌼 قد يسبب صيام الحامل ارتفاعاً في حدوث ولادات منخفضة الوزن، لاسيما إذا كان الصوم في المرحلة الأولى من الحمل ، و مع ذلك وجدت دراسات أخرى أن الفرق في الوزن عند الولادة يعتبر صغيراً جداً.





🌼 قد يكبر الأطفال الذين صامت أمهاتهم أثناء الحمل أو في وقت حدوث الحمل ليصيروا أقصر و أنحف قليلاً ، و لكن مرة أخرى، يعتبر الفرق صغيراً جداً .

🌼تمّ أخذ عيّنات دم من نساء حوامل أظهرت حدوث تغيير في التركيبة الحيوية أو العضوية ، غير أن الأمر لم يشكل أية خطورة على الأم أو على الطفل .

🌼 ظهرت بعض المخاوف من أن ضعف نمو الجنين في الرحم، أو الولادة المبكرة .


كيف يمكن للحامل التأقلم مع الصيام؟

يبدو أن النساء اللاتي يتمتعن بوزن مناسب و أسلوب حياة صحي عموماً يتفاعلن أفضل مع الصيام ، و يعتمد تأقلم جسمك مع الصيام على:



–مرحلة الحمل التي تمرين بها .

– طول مدة الصيام خلال اليوم .

– حالتك الصحية العامة قبل الحمل .

__________________________

قد يعجبك الموضوع التالي في دورات الدكتورة ناعمة اون لاين
https://www.drna3ma.com/vb/showthread.php?t=190443