النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: زوجة محرومة

  1. #1
    ملكة

    بيانات المشتركة

    افتراضي زوجة محرومة

    انا متزوجة من 5 سنوات من بداية زواجي وانا اشكي من برود زوجي العاطفي حتى في العلاقة الحميمة تمر أسابيع من دون اي علاقة زوجي إنسان طموح جدا ورجل اعمال ودايما مشغول بشغله ،او بتلفونة وقت فراغة ،كنت دائما اعاتبه وتحصل مشاكل ويتهمني اني نكدية غيرت أسلوبي حملت وولدت وهو ما زال نفس ماهو، مريت بفترة غضب لاني محرمة جنسيا وعاطفيا انا زوجة مٌهمله بائسة كبر ابني حاولت اشغل نفسي وعاطفتي فية بس برضة احس انو في داخلي شي ينقصني، طنشتة فترة وانشغلت بنفسي ابني كبر وصار يقلي كلام حلو ماما انت جميله ماما لبسك حلو إحس ربنا عوضني الحمدلله، انا صار عندي تشبع من زوجي صار الان لمن يجيني احس رغبتي قلت إحس جسمي يرفضة كرهتة وكرهت القرب منة طبعا هو اغلب الوقت مسافر صرت احب لمن يسافر عشان ما تحصل مشاكل زوجي بمجرد ما اعاتبه على اي شي يتجنن وتبدا تصير مشاكل بيننا أبدا ما يبغاني اعاتبة او اشكي من اي تقصير سواء لفت نظر او نكد يبغاني ساكتة على طول انا جتني فترة احس اني ابغى اشبع عاطفتي تبغى اسمع كلام حلو بس طبعا مستحيل اعملها اخلاقي تمنعني اسمع أغاني وأتخيل احد أهداني هي اتخيل لو كنت متزوجة احد ثاني كيف كان راح يعاملني، احس فراغ عاطفي كبير، انا تغيرت بشكل كبير صرت عصبية داخلي غضب وحرمان كبير. كل ما أجي اكلمة ويرد علّيا ببرود او يطنش صرت اعصب وصوتي يعلى اخذها حجة واشتكى لاهلي وصارت العذر انه ما يعاملني كويس انا كل يوم ادعي عليه كل يوم اتحسبن علية حرمني من كل حقوقي بدون اي سبب فقط لانه إنسان اناني ويجري ورا الفلوس في تفاصيل كثيرة ما حكيتها لاني اول ما ابداء اتكلم عن حياتي احس اني أتوه

  2. #2
    الطاقم الاستشاري لموقع الدكتورة ناعمة

    بيانات المشتركة

    افتراضي

    مرحباً بك عزيزتي .. ونشكر تواصلك وثقتك بنا .
    إن أساس العلاقة بين الزوجين يجب أن تكون على الود والحب والتفاهم كي تتحقق السعادة الكامله ويستطيعان من خلالها أن يبنيا أسره ويربيا أطفالهما جيداً..

    - ونظراً لضغوطات الحياة فقد تمر العلاقة بين الزوجين ببعض المنغصات التي تجعل طبيعتها تتبدل مما يجعل العواطف تنزوي ويحدث برود عاطفي وجنسي بين الزوجين الأمر الذي يجعل المشاكل تزداد بينهما.

    و لمعالجة المشكلة انصحك ياعزيزتي الزوجه بالتالي:-
    * لو ابتعد عنك لا تلومويه بقولك "لماذا لم تعد تهتم بي" بل قولي "اشعر بحاجه ماسه إلى دفئك وحنانك ".
    *ناقشي معه المشكلة بصراحه وبهدوء في مكان وتوقيت مناسبين وأبحثا سوياً عن كيفية تحسين العلاقة و الحصول على السعاده فاذا لم تكن هناك تلك العلاقة العاطفيه ولم يشعر الزوج بتلك الرومانسيه فسينعكس ذلك سلباً على الناحيه الجنسيه واهتمامه بك والمداعبه واللمسه الحانيه لك لذا يجب البحث وإصلاح ذلك باسرع وقت ولو أقتضى الأمر تغيير طريقة حديثك و تعاملك معه وتغيير بعض السلوكيات والأساليب في التعامل من أجل الوصول للهدف المنشود.

    الأمر الثاني هو حديثك بهدوء مع الزوج لأن العصبية تنعكس سلباً علي العلاقه الزوجيه كذلك الوعي هو الصفه الأولى التي يجب أن تتحلي بها لمعرفة نوع انانية زوجك فهناك انانيه مضره وانانيه طبيعيه لا تفهمها الزوجه بسرعه .. فأن كانت كما قلنا مؤذيه لها ولأطفالها فهنا عليها أن تتخذ موقفاً قوياً لتغييره بالحكمة والصبر.

    أما إذا كانت انانيه طبيعيه وهي انانية الرجل المعتاده مثل أن يتحدي الرجل الظروف من أجل تحقيق ذاته فيهمل أسرته
    لتحقيق طموحه المالي والهدف ليس نفسه فقط بل لتأمين مستقبل أسرته وقد تفسر الزوجه هذه التصرفات بأنها انانيه بينما الصواب هو أنه يفعل ذلك ليحقق الأمان لها ولأولادها لذا عليك أن تصبري و تدعمي زوجك بحبك.

    -من جهة أخرى قد لا يكون الجنس من أولويات الزوج عندما يكون مشغولاً بأشياء أخرى أو غير راغب في زوجته كونه تزوجها لإسباب إجتماعيه أو ما شابه ذلك أو ربما معاناته من اضطرابات هرمونيه. .. ولو تبين أنه لا يشكو من عله ناقسي معه تفاصيل العلاقه الحميميه بصراحه تامه مايرضيك منه وما يحتاج إلى إشباع أكثر.

    -امتدحي التصرفات الإيجابيه في كل مره تشعرين بالرضى فيقوى شعوره برجولته ولا تنحرجي من تذكيره بحقوقك الشرعيه من وقت لأخر.

    - اسأليه مالذي يثيره أكثر حركاتك ، تصرفاتك ، عطرك ، فربما كانت إحتياجاته مختلفه وخصصا وقتاً للترفيه والرومانسيه.

    -اظهري التعاطف معه خاصةً لو اجتاحته أزمه أو ظروف صعبه.

    -ايقضيه بقبلة على جبينه واتصلي للإطمئنان عليه في العمل واستقبليه بشوق ولهفه وداومي على التودد إليه والتجمل له وابذلي اقصى جهد لإسعاده.

    - قومي ببعض النشاطات والمفاجأه الرومانسيه ورتبي يوماً متميزاً تقضيه مع زوجك وحدكما بعيداً عن أي ضوضاء وابتكري كل فترة واخرى أفكار غير تقليديه تساعدك علي استرجاع لهفه الحب و التخلص من الجفاء.

    اجعلي زوجك من اولوياتك وهذا ماسيجعله في المقابل أكثر اهتماماً بك.

    -حافظي على التجديد في اطلالتك دائماً فهذا من شأنه أن يؤجج مشاعر الحب في داخله واعملى على تلافي سلبياته والتركيز على إيجابياته.

    غاليتي .. لاتجعلي زوجك محور سعادتك واستمتعي بقضاء وقتك بأشياء تفيدك ومارسي الرياضه لتجديد نفسيتك وحياتك..

    اتمنى لك حياه سعيده🌹

    وانصحك بالإلتحاق بدورة ((( فيض الأنوثة))). ناعمة، أون لاين على الرابط https://www.drna3ma.com/vb/showthread.php?t=389552
    وكذلك دورة الحب إلى الأبد/ 2019 /أون لاين/ للدكتور ناعمة على الرابط https://www.drna3ma.com/vb/showthread.php?t=195866

    ودمتي بألف خير


سياسة الإسترجاع - الشروط والأحكام - بيان الخصوصية - من نحن - إتصل بنا