النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: كثرة الانتقاد

  1. #1
    ملكة

    بيانات المشتركة

    افتراضي كثرة الانتقاد

    السلام عليكم و الرحمه

    اخبرني زوجي بكل ما يحب و يكره من بدايه الزواج و انا بكل جد حاولت التغيير لإرضائه صحيح انني أخذ فترة زمنية لأني أغير برمجتي و افكاري و نظامي لكن في الأخير اتغير الى ما يريد

    ينتقدني على اصغر الأخطاء و كأنه يحمل مسطرة يحاسب على الملم متر مثلا
    يكره التأخير عند الخروج لمشوار و يغضب غضب شديد اذا تأخرت 10 دقائق لدي ابن و يأخذ من وقتي و هو لا يفهم او يسامح مع العلم انني اكون جاهزة فملابس الخروج جاهزة
    او
    قال لي مرة واحدة ضعي البندول و نسيت فقامت القيامة
    او
    قلت له رأي بأي موضوع يحقرني

    مع العلم بأول الزواج كان يوقظني الساعه 2 او 3 او 4 لأجل ان يعاشرني بالاول كنت ارفض لأني كنت تعبه و من فترة بدأت أبادر في هذه الساعات و يرفض

    مع العلم أنفذ كل ما يطلبه جنسيا بكل مكان و زمان
    و الان أرد عليه بأسلوب جاف و مقتضب احس اني اكرهه و لا احبه
    و هو يكرهه أسلوبي هذا معه لكن لا احس بالحب تجاهه لانه 24 ساعه ينتقدني و كل ما انتقدني بوجه حق او لا اشعر اني أكرهه بزيادة و يختفي من قلبي و لا يغفر زلتي مع انني لا افعل العكس معه و ان فعلت غضب علي ما الحل؟

  2. #2
    الطاقم الاستشاري لموقع الدكتورة ناعمة

    بيانات المشتركة

    افتراضي

    وعليكم السلام..
    مرحباً بك ..
    تعاني الكثير من النساء من الزوج الناقد والذي يوجه لهن الكثير والكثير من التعليقات اللاذعة، سواءً كانت على المظهر أو الجسم أو الملابس أو التصرفات التي قد يراها لا تتناسب معه او مع مجتمعه.
    ولا شك أن كثرة الانتقادات من الزوج تجعل الزوجة تشعر بالإنزعاج والحزن لأن كلمات الزوج تتسبب بجرح كبير لها، ويشكل ذلك شرخاً كبيراً بينهما..

    * عزيزتي.. يجب عليك اولاً أن تراجعي نفسك، إن كان لدى الزوج بعض الحق في كلامه ونقده لك ام لا ، اسألي نفسك لماذا هو كثير الإنتقاد، وحاولي ان تعرفي ما هو السبب في كثر انتقاداته، وأن تتعاملي مع الأمر بذكاء وتدارك سريع.
    وهناك أشياء يجب عليكِ معرفتها حتى تقومي بردة الفعل السليمة أمام انتقادات زوجك..
    - اعلمي أنّ الزوج الذي يعمل على أن يثبط عزيمة زوجته غالباً قد يعاني من فقدان الثقة بنفسه، وذلك ما يجعله يسعى إلى الشعور بالتفوق عن طريق توجيه الانتقاد الدائم لها.
    فإذا كان هذا حال شريك حياتك، فحاولي ان لا تعيري الأمر اهتمام كبير ، بل اسعي إلى مساعدته وإلى إبراز مميزاته وتحدثي دائماً عن إنجازاته.

    - لا تأخذي كل كلامه الناقد بجدية تامة وحاولي تجاهل الرد عليه بقسوة، فالأمر يحتاج منك بعض التروي والهدوء للتعامل مع انتقاداته المستفزة.
    - احرصي على أن تتمتعي بروح الدعابة والمرح وألا تقفي عند كل كلمة يقولها، بل تعاملي معها بكل سلاسة وهدوء، استمعي للنقد دون حساسية وتوتر وتعاملي مع الأمر بصبر وهدوء ، لأنَّه من الممكن أن يكون الزوج بطبعه هكذا...
    لا تصرخي ولا تنفعلي ، بل الحل ان تتركيه حتى يهدأ، ثم اختاري الوقت المناسب للتحدث بالأمر.
    وضحي له بلطف أن كلماته تجرحك على الدوام ، وصارحيه بأن كثرة انتقاده لك قد بات يسبب لك النفور والانزعاج، ويجرح مشاعرك دون قصد منه ربما، واخبريه بأن الأمر قد يؤدي لمشاكل أكبر فيما بعد اذا استمر في أسلوبه الانتقادي .
    واطلبي منه أن يغيِّر تصرفه معك، وأن يكون تفسيره للأمور بشكل مناسب وذكي وطريف وليس بشكل انتقادي..
    - احذري أن تفقدي ثقتك بنفسك ، أو أن يتغير احترامك وتقديرك لذاتك، أو أن تصلي إلي الانهيار وأنتي تحاولين إرضاءه.
    - لا تكلفي نفسك ما لا تطيقين من أجل تجنب نقده، وتوقعي النقد في كل الأحوال حتى لا تصيبك كثرة انتقاداته بالإحباط واليأس.
    - ركزي علي الجوانب الايجابية في شخصية زوجك ، ولا تركزي على سلبياته.
    - عززي ثقتك بنفسك، وفكري كثيراً بشأن الأمور التي تجعلك عرضة لانتقاد زوجك الدائم. لكن لا تتوقفي عندها مطولاً، بل ابحثي عن نقاط القوة التي تتمتعين بها..
    - اهتمي بنفسك وبتنمية مهاراتك ومارسي هوياتك التي تحبينها ، واحذري أن يدخل اليأس والإحباط لنفسك..
    - كوني ايجابية وحافظي على ابتسامتك وجددي في حياتك، وابحثي عن السعادة في جوانب حياتك.
    - مارسي الرياضة أو شاركي في بعض الفعاليات الاجتماعية والثقافية، وأظهري طاقتك وقدراتك. فهذه الطريقة تعتبر ناجحة جداً في ما يتعلق بتعزيز ثقتك بنفسك وغضّ الطرف عن انتقادات زوجك الكثيرة.

    *انصحك ايضاً الألتحاق في دورات الدكتورة ناعمة اون لاين..
    دورة " كـــــــونـــــــي مـلـكـــــــــــــة "
    https://www.drna3ma.com/vb/forumdisplay.php?f=668
    دورة "بـــــوصــلة الشــخـصيــــــــــة"
    https://www.drna3ma.com/vb/forumdisplay.php?f=670


سياسة الإسترجاع - الشروط والأحكام - بيان الخصوصية - من نحن - إتصل بنا